Wednesday, April 9

اسراء عبد الفتاح


إسراء عبدالفتاح
البنت المصرية التي تمتليء وطنية وشهامة ونخوة يفتقدها الكثير
والتي دعت الى إضراب 6 إبريل علي الفيس بوك
r14919
إسراء في سيارة الترحيلات الكئيبة
بسرعة تم إعتقالها وطسها 15 يوم حبس مع مجموعة من البنات الذين إشتركوا معها
.... سرعة لم تحدث مع ممدوح لإسماعيل الذي قتل 1300 مصري
إسراء .. لم تستكين وتحلم بعريس ووظيفة ... بل حلمت بوطن أفضل تحيا بكرامة فيه
 
قامت قوات الأمن المصرية بإنتزاع إسراء عبد الفتاح من حضن أسرتها
فجريمتها رهيبة وآثمة فقد إمتدت يدها الآثمة علي
تصورا علي ....لا أستطيع أن أقول ..... فلقد إمتدت يدها .... علي
ليس كما تظنوا علي مال عام وقامت بنهبه ... أو تورطت في مبيدات مسرطنة
كالبرنسيسة بطلة قضية المبيدات المسرطنة راندا الشامي
التي تجلس الآن في بيتها ... أو تتاجر في المخدرات ككبار المسئولين في بلادنا
أو إمتدت يديها علي أولاد بلدها تعبث في أعراضهم
وأدبارهم كزبانية التعذيب في مصر المحروسة
لا أستطيع أن أخفي عليكم أكثر من ذلك ماذا فعلت
فلقد أمتدت يديها الآثمة علي الكيبورد
ودعت الشعب المصري للإضراب يوم 6 إبريل
من أجل غد أفضل من أجل الكرامة والحرية ...من أجل الإصلاح والتغيير
-------------------------------------------------
منقول من مدونة
ومن مؤسسى اتحاد المدونيين المصريين


إسراء عبدالفتاح.. «فتاة الفيس بوك» التي قادت الدعوة لإضراب ٦ أبريل

rainews24

إسراء عبد الفتاح (ولدت عام 1981) فتاة مصرية قادت الدعوة لإضراب 6 أبريل 2008 في مصر ضد "الغلاء والفساد"، وذلك على موقع فيس بوك وهي عضو حزب الغد.
تم إلقاء القبض عليها يوم 6 أبريل واقتيدت إلى قسم قصر النيل للتحقيق ووجهت لها السلطات المصرية تهمة التحريض على الشغب. وظلت محتجزة حتى تم الإفراج عنها في 14 أبريل 2008.
ولكن وزير الداخلية المصري اصدر قرار باعتقال اسراء مرة أخرى بدون أسباب وتم الإفراج عنها في 23 أبريل 2008 حيث خرجت من سجن القناطر منهارة وتبكى بحرقة شديدة ولكن على حد تعبيرها قالت انها وجدت احسن معاملة داخل السجن ولم يمس لها طرف وتحمد الله على خروجها من السجن وقالت انها لن تعود إلى العمل السياسى مرة أخرى سواء من قريب أو بعيد [1]
اعتلقتها قوات الأمن المصرية في 15 يناير 2010 عندما كنت تؤدي واجب العزاء لضحايا مذبحة نجع حمادي.
Post a Comment