Tuesday, February 23

نفحة أمل

بينما نسير فى الطريق قاصدين ذلك الركن المخيف فى أنفسنا نلقى بفتات الخير خلفنا حتى نعود اذا ضللنا الطريق , تنتهى الفتات دون ان ندرى و يخبو مصباح الأمل فنظل هناك راقدين أرضا ننتظر ان يجد احدهم الفتات او ربما يتعثر بها فيأتى لينقذنا او نفحة أمل تنير طريق عودتنا.
Post a Comment