Thursday, October 14

طلب رسمى لزيادة الوقت



سيكون يوما طويل ,اليوم عليه ان يسافر اميالا طويله لينتهى من بعض اعماله ثم سيرجع قبل الغروب ليحتفل معهم بزواج عمته الصغرى , هكذا حدث نفسه و هو لا يزال  نائما فى سريره الوثير , و بينما كان بين اليقظة و النوم دخلت عليه تلك الجميله !!انه يعرفها , انها تلك الجميله التى تسكن على بعد دقائق قليله , و لكن عجبا ما أتى بها الى  هنا ! اه يبدو انه حلم جميل , ظل محدقا بها  حتى أقتربت منه و نظرت فى عينه  فى تساؤل و كأنها تسأله اين انت و اين كنت و ماذا حدث  حتى نفترق ! كاد ان يبتسم و لكنه حافظ على رباطة جائشه و ظل صامتا , أمسكت يده فى حنان و سرى شعور فى جسده كله بالدفء و الطمأنينه ,و فجاءه  بدت انها على عجله من امرها , ما هذا الحلم الغريب  , تنظر لى مره اخرى و تضع يدها على رأسى قليلا و اهم انا ان أبتسم لها قبل ان تنزل يدها على وجهى و تغلق عينى!! ,  و أسمع صوتها ينادى على أحدهم بالخارج فأسمع صوت أقدام مسرعه تدخل الى الغرفه بينما تقول هى 
 أعلن ساعة الوفاه فى السادسه صباحا من صباح يوم الأحد الموافق 30 سبتمبر 1964

ما هذا الحلم السخيف ! سأغفو قليلا ثم أستيقظ ليومى الجديد فليس هناك وقت كافى
Post a Comment