Friday, November 14

انتوا عايزين تخربوا البلد ... قالت السيدة


بخصوص إحتجاز "ألن جريش" رئيس تحرير لوموند دبلومتيك في احد كافيهات وسط البلد مع صحفيين مصريين بعد ما قامت سيدة مصرية و صرخت فيهم "انتوا عايزين تخربوا البلد" و راحت جابت لهم البوليس اللي احتجز الن وزملائة لمدة ساعتين بين التحقيق معه و محاولة صرفه وحيدا الا انه اصر انه يمشي و معه الأتنين المصريين و دا اللي حصل بعد ساعتين , ألن مصري فرنسي بيتكلم عربي مكسر ,السيدة اللي اكيداتفرجت على إعلان الجاسوس اللي كان بيتكلم عربي مكسر و شاهدت ما يكفي من خرا الإعلام المحُرض على الاجانب "بشكل منهجي" اللي أدى في حوادث سابقة الي الإعتداء على سفير سلوفنيا في شبرا مثلا لأن الناس افتكرتة جاسوس ! و إستباحة اجساد السيدات الأجنبيات بشكل أكبر , مع عشرات الاف القصص الشخصية من الإعتداء على الأجانب اللي بيملكها اي حد بيتعامل مع الأجانب في مصر , احتقروا اولاد الكلب اللي سمموا عقولنا و خلونا أضحوكة البشرية, احتقروا الإعلاميين الفسدة والحكومات المذعورة المحرضة , الزينوفوبيا ودعم ثقافة التحريض على الأجانب اثرت على مناحي متعددة في حياتنا من اول احترامنا لنفسنا لحد الجانب الإقتصادي!
Post a Comment